PrintEmail
بسم الله الرحمن الرحيم

        يدين النائب الدكتور احمد عبد الهادي الجلبي رئيس المؤتمر الوطني العراقي الاستهداف الذي طال عددا من الصحفيين والمؤسسات الصحفية يوم الاثنين 1/ نيسان/ 2013 . ان الصحافة والاعلام الموضوعي يمثلان مرآة الامة ولسان الشعب الناطق ومن هنا فان استهدافهما استهداف للشعب وكذلك استهداف  للدستورالذي كفل حرية التعبير والرأي السلميين. وبهذه المناسبة يناشد الدكتور الجلبي السلطات الامنية المعنية توفير الحماية  اللازمة للمؤسسات الصحفية وللعاملين فيها وحمايتهم من الترهيب او الابتزاز باعتبار ان الصحافة تمثل السلطة الرابعة التي  يفترض  حمايتها كما نحمي بقية السلطات , ويدعو الدكتور  الجلبي الى تعويض الصحفيين المتضررين من جراء هذا العمل  الغير قانوني الذي  يفترض محاسبة القائمين به. 

 

    المكتب الاعلامي
المؤتمر الوطني العراقي
02-04-2013