PrintEmail
الشحماني: إرادة دولية ضاغطة على الحكومة لتأخير تحرير الموصل
تاريخ النشر : 16-02-2017
المصوتين :0
النتيجة :0

كشف عضو لجنة الأمن والدفاع البرلمانية عدنان الشحماني، الخميس، عن إجتماعاً دار يوم أمس الأربعاء برئاسة القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي ورئيس هيئة الحشد الشعبي فالح الفياض ومعاونه أبو مهدي المهندس لتباحث تنظيم وإدارة الحشد الشعبي.

وقال الشحماني إن "الإجتماع تركز على تنظيم الحشد الشعبي، بعد أن تم صدور قانون الحشد ومناقشة الآليات التي يتم من خلالها إدارة الحشد ليأخذ دوره كمؤسسة حال باقي المؤسسات الأمنية".

وأضاف، أن "القائد العام للقوات المسلحة رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي ترأس الإجتماع وبحضور رئيس هيئة الحشد الشعبي فالح الفياض ونائب الرئيس أبو مهدي المهندس، وقادة الحشد والمديريات التابعة له، للخروج بصيغة قرار يسير لتطبيق قانون الحشد".

وبما يخص موعد إنطلاق عمليات تحرير الساحل الأيمن من الموصل،أكد عضو لجنة الأمن والدفاع البرلمانية، أنه "لم يُحدد موعداً لإنطلاقها"، كاشفاً "عن إرادة دولية ضاغطة على الحكومة العراقية لتأخير حسم ملف الموصل".

واضاف،أنه "دائماً مايحصل تأخير غير مرتبط بالإمكانات والقدرة على التحرير وإنما متعلق بالقرارات السياسية والدولية والإقليمية التي تحاول تأخير حسم المعركة لأسباب مجهولة".

يشار الى ان رئيس الوزراء حيدر العبادي عقد امس اجتماعا موسعا مع القيادات العسكرية والحشد الشعبي.

عدد القرائات : 88
إمكانية التعليق : مغلق
عدد التعليقات : 0