PrintEmail
بسم الله الرحمن الرحيم

بيان حول استهداف الزائرين العراقيين في سوريا

بلغنا - بحزنٍ وأسفٍ بالغ - نبأ الإعتداء الإجراميّ الذي استهدف زائري العتبات الدينيّة في منطقة باب مُصلّى في العاصمة السوريّة، فأودى بحياة جمعٍ وجرح آخرين من الزائرين العراقيين الذاهبين لأداء مراسيم الزيارة للمراقد الدينيّة في دمشق.

وإذ يُشاطر المؤتمر الوطنيّ العراقيّ، العوائل المفجوعة، حُزنها وألمها بهذا الحادث الجلل، فإنّه يدعو الحكومة العراقيّة إلى تحمّل مسؤولياتها تجاه الشهداء الأبرياء، ونقل جثامينهم إلى أرض الوطن ، وتوفير الإجراءات اللازمة لعلاج الجرحى، ومُتابعة أسباب وقوع هذا الحادث الإرهابي المُجرم .

الرحمة والرضوان للشهداء الميامين

الشفاء والعافيّة للجرحى والمُصابين

    المكتب الاعلامي
المؤتمر الوطني العراقي
12-03-2017