PrintEmail
العراق يوجه فريقا طبيا عاجلاً الى دمشق لمعالجة جرحاه
تاريخ النشر : 12-03-2017
المصوتين :0
النتيجة :0

وجهت وزيرة الصحة عديلة حمود يوم السبت بشكل عاجل بأرسال فريق طبي جراحي من مختلف الاختصاصات الى دمشق لتقديم الدعم الطبي للجرحى العراقيين.

وقالت الوزارة في بيان ان "حمود وجهت بأرسال فريق طبي جراحي من مختلف الاختصاصات لمتابعة حالة الجرحى العراقيين من التفجيرات الارهابية التي ضربت دمشق اليوم وبالتنسيق مع وزارتي الخارجية والنقل لايصالهم بشكل عاجل الى هناك".

وأضاف البيان ان الوزيرة "وجهت بنقل الحالات الجراحية التي تستوجب المعالجة الى مستشفيات مدينة الطب وبشكل عاجل.

وكانت الخارجية العراقية، قد أعلنت عن وقوع عشرات القتلى والجرحى من المواطنين العراقيين نتيجة التفجيرات التي ضربت دمشق عاصمة سوريا اليوم السبت.

ونقلت وكالة الأنباء السورية "سانا" عن مصدر في قيادة شرطة دمشق قوله إن "تفجيرين إرهابيين بعبوتين ناسفتين" وقعا "قرب مقبرة باب الصغير بمنطقة باب مصلى".

ذكر بيان للخارجية العراقية ، انها تتابع "من خلال سفارة جمهورية العراق في دمشق العملية الارهابية المجرمة التي استهدفت الزائرين العراقيين  للمراقد المقدسة في منطقة باب الصغير بدمشق".

وبينت "تشير الاحصاءات الاولية الى سقوط قرابة الاربعين شهيداً عراقياً ومئة وعشرين جريحاً بعد استهداف باصاتهم بعبوات ناسفة، حيث شكلت الوزارة خلية أزمة بالتعاون مع السلطات السورية لاحصاء اسماء كافة الشهداء والجرحى اضافة الى العمل السريع لتوفير طائرة لنقل جثامين الشهداء".

ودعت الوزارة "المجتمع الدولي الى استنكار هذه الجريمة الارهابية البشعة التي استهدفت الزائرين العراقيين المدنيين للمراقد المقدسة مع ضرورة اتخاذ موقف حازم وحاسم تجاه المجاميع التكفيرية المتسببة بها."

عدد القرائات : 33
إمكانية التعليق : مغلق
عدد التعليقات : 0