PrintEmail
بسم الله الرحمن الرحيم

بيان بمُناسبة اليوم العالمي لحرية الصحافة

يحتفل العالم في الثالث من آيار / مايو من كلّ عام بمُناسبة اليوم العالمي لحرية الصحافة ، وهي ذكرى أُختيرت للتذكير بالإنتهاكات وأعمال القمع التي يتعرّض لها الصحافيون في مُختلف مناطق العالم .
و يجدُ المؤتمر الوطنيّ العراقيّ ، أن من واجبه مُشاركة الصحافيين وأصحاب مهنة المتاعب بإستذكار حقِّهم في مُتابعة ونشر المعلومة الصحفيّة بكلّ حرية ، والتعبير عن وجهات النظر المُتعددة بكلّ أريحيّة ، والإعتراف بالدور المؤثر والأساس للصحافة والصحافيين ، وحمايتهم والدّفاع عنهم أثناء مُمارسة مهامهم ، وخاصّة في مناطق الصراع والأزمات .

وبهذه المُناسبة ، يرى المؤتمر الوطنيّ العراقيّ ، أن من واجب السلطات التنفيذيّة والتشريعيّة في البلاد ، سنّ جُملة من القوانين وإصدار حزمة من التعليمات ، تتكفل بصدّ الأخطار المُتنامية التي تُهدِّد الصحافيين وقضايا حرية التعبير ، وضمان بيئة إعلامية حرّة ومستقلّة ، وحماية الصحافيين من تهديدات القتل والإغتيال ، وإنصاف من فقدوا أرواحهم أثناء أداء واجبهم ، وليس إنتهاءً بشكاوى عدم تعاون المؤسّسات الرسميّة مع وسائل الإعلام ومندوبيها .


    المكتب الاعلامي
المؤتمر الوطني العراقي
03-05-2017