PrintEmail
مديرية التقاعد العراقية
الكاتب : شوقي العيسى
تاريخ النشر : 03-05-2017

مديرية التقاعد العامة او ما يسمى بهيئة التقاعد الوطنية التابعة الى وزارة المالية والتي تهدف الى تقديم خدماتها للمواطنين المتقاعدين الذين انهوا خدمتهم في العمل في مؤسسات ودوائر الدولة.

لا شك ولا ريب ان اغلبية العراقيين يعرفون هذه الدائرة التي يقصدها المواطن ذو شأن حول قضية تقاعدية عند الساعة السادسة صباحاً علما ان الدوام الرسمي يبدأ الساعة الثامنة صباحاً ولكن لمعرفة المواطن البسيط بهذه الدائرة والمعجزات الخارقة التي سوف يواجهها ينهض باكراً اليها.

وانت في مدخل البناية تجد شريط من الناس يقف طابور ينتظرون ان يفتح الباب لهم ، ويتجمع الناس بكثرة وما ان يفتح البواب الباب حتى يتسارع الناس بالدخول مشكلين ازدحام عجيب وتدافع غير مبرر لان الوقت لم يحن فالساعة السابعة والنصف وان من فتح الباب هو المنظف.

 يتجمع الناس في باحة الدائرة وتتكون مجاميع يتدواولون اطراف الحديث ومنهم من افترش الارض وجلس لانه لا يستطيع الوقوف ذلك كون عمره سبعون سنه ، وهناك عجوز اخذت جانباً لتخرج سيجارة لها وتبدأ اطراف الحديث عن المعاناة التي تواجهها يومياً في التقاعد، وتجد اغلبية الموجودين يشرح معاناته وما يمر به في هذه الدائرة.

وما ان يبدأ الدوام الرسمي وتفتح الابواب حتى تعتلوا الصيحات والتدافع مرة اخرى لايجاد اقرب مكان في الشبابيك التي يراجع من عندها المواطنون ، وبالحقيقة لا يوجد اي موظف قد فتح شباك غرفته لانه غير موجود ، فالدوام الرسمي صحيح يبدأ الساعة الثامنة ولكن ليس بالضرورة ان يكون الموظف حاضرا بهذا الوقت ، فالغالبية يبدأ الدوام الساعة التاسعة صباحاً.

ما ان تدخل الساعة التاسعة بعد التدافع الكبير حتى يبدأ الموظفون يأتون الى الدائرة ، الحمد لله جاء الفرج لقد جاء احدهم، وما ان يفتح الشباك حتى يبدأ فصل جديد من التدافع والصياح والازدحام ولكن الموظف لم يعمل شيئأ انه الاستاذ (كمال) فقد اخذ هاتفه واخذ يقلب فيه البرامج وهو يدخن سيجارته الصباحية ويشرب الشاي الذي قدم اليه ويكون قد جلس على كرسي ادار ظهره للمواطن وبعدها اتصل وتحدث وضحك كثيراً ، اصبحت الساعة التاسعة والنصف، طرق احد المواطنون الشباك لتنبيه الاستاذ كمال ولكنه لم يأبه به صاح اخر وتكلم ثالث وحدثت ضجة التفت اليهم الاستاذ كمال وقال" ليش هذا الصياح اذا تبقون تصيحون ولا واحد اكمل معاملته وانزعج واخذ هاتفه وخرج" عاد الناس الى اطراف الحديث وهنا جاء اليهم المنظف واخبرهم ان يقفوا طابور ستاتي الست ( الهام) وتكمل معاملاتكم، ممتاز جاءت الست الهام التي وضعت نظارة شمسية على عينيها ووجها كئيب من المحتمل ان تكون هناك مشاجرة مع زوجها قبل ان تحرج من البيت او انها قد اقرضت رب العالمين مبلغ من المال ، المهم نفس الحركة وكان جميع الموظفين يعملونها بتوجيهات من المدير أخرجت تليفونها السامسونج وفتحت موقع التواصل الاجتماعي الفيسبوك وراحت تقلب صفحاته. وبعدها اخذت التليفون واتصلت باحدى صديقاتها وسردت لها وقائع الشجار الذي دار بينها  وبين زوجها صباحا لانه طلب منها ان تستيقظ باكرا لتعد الافطار الصباحي وهذا من غير مستواها الزفت ، المهم شارفت الساعة الحادية عشر والمواطنون يعانون من هذه التفاهات فقرر احد المواطنين ان يقدم شكوى للمدير العام وشاطره اخر وذهب معهم اثنان اخرون وصلوا الى غرفة المدير المغلقة فسألهم بواب المدير عن ماهيتهم فقالوا له "نريد المدير" فاجابهم "المدير خرج من الدائرة" طبعا لا احد يصدق ان المدير كان موجود وقد خرج ، فعادوا ادراجهم متوسلين بالاستاذ كمال لانجاز معاملاتهم وبالفعل الرجل كان جاداً هذه المرة فجمع معاملاتهم جميعا وقال لهم " بعد اسبوع المراجعة" فذهب الناس متململين متضجورون من هذه المعاملة، وفي خروجهم نصحهم المنظف الذي وظف لاجل هذه الشأن ان يدفعوا شيئأ وتنتهي هذه المعاناة وبالفعل ما ان يجمع منهم المبلغ المطلوب ليرشي به الموظفين حتى يخبرهم يا ياتوا باليوم الثاني يجدون فيه قد انجزت معاملاتهم.

هذا غيض من فيض فقد اصبحت مديرية التقاعد العامة بكافة فروعها في محافظات العراق اسوأ دائرة على الاطلاق واكثر دائرة تمتاز بالرشاوي واستهتار الموظفين الذين لا يابهون احد ، فالتساؤل الى مدير التقاعد العامة ووزير المالية هذه بعض من معاناة الانسان العراقي المتقاعد الذي من المفترض ان تقدم له افضل الخدمات، فهل تعلمون ان هكذا مزبلة في دوائركم وهل تعلمون ان هكذا سفلة يتحكمون بادارة مديراتكم ؟ وهل تعلمون ان المواطن يدعو عليكم بالليل والنهار ان الله ينتقم منكم كونكم احد اسباب تعاسته ومعاناته؟ ايها السادة ايها الاجلاء ايها المحترمون ان المثل القائل " ان كنت تدري فتلك مصيبة وان كنت لا تدري فالمصيبة اعظم". فمن واجبكم اجراء زيارات سرية بانفسكم الى مديريات التقاعد والاطلاع عى مجريات الاحداث والتحدث الى المواطنون عما يواجهوه من عصابات استحلت تلك الدوائر.

ملاحظة ان الاسماء التي وردت انما هي اسماء مستعارة .

عدد القرائات : 134
إمكانية التعليق : مغلق